الرئيسية / المركز الاعلامي / الأخبار / التيسير والرياض تقيمان الحفل الختامي لمشروع الرضوان

التيسير والرياض تقيمان الحفل الختامي لمشروع الرضوان

أقامت جمعية التيسير للزواج والتنمية والرياض الخيرية مساء أمس الحفل الختامي لمشروع الرضوان لتزويج حفظة القرآن الكريم في قاعة رشاد الشوا بغزة وقد حضر الحفل الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي والدكتور عبدالرحمن الجمل رئيس دار القرآن الكريم والسنة والدكتور شحادة السويركي عضو رابطة علماء فلسطين وبحضور أعضاء مجلس إدارة كلا الجمعيتين وبمشاركة عدد غفير من أهالي الحفاظ الذين شاركوا أبنائهم فرحة تأهلهم لنيل منحة المشروع.

وألقى رئيس مجلس إدارة جمعية الرياض كلمة الجمعيتين وأشاد خلالها بحفاوة الجهود والأيدي التي عملت على إنجاح هذا المشروع داعياً جميع المؤسسات والجمعيات وأهل الخير لدعم المشاريع التنموية الهادفة لبناء مجتمع قرآني متماسك.

وبين د. شاهين أن المشروع نفذ للحد من المشكلات الاجتماعية التي تهدد التماسك الأسري داخل قطاع غزة، خصوصاً غلو تكاليف الزواج وعجز الشباب عن بناء أسرهم، إذ أن المشروع اهتم خلال مراحله بتقديم دورات توعوية للحفاظ المتأهلين والمقبلين على الزواج سعياً لتجنب أي مشاكل مستقبلية قد تواجههم وأسرهم.

وأشاد ضيف الحفل د. أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي خلال كلمته بدور جمعية التيسير وأثر مشاريعها في تنمية المناطق والأفراد المهمشين في قطاع غزة.

ونوه إلى أهمية دعم مشاريع حفظ كتاب الله، لما يمثله الحفاظ من دعم لكافة أركان المجتمع لحفظه من أي تأثيرات قد تهدد استقرار مجتمعاتهم.

وأكد أ.صلاح الجار الله رئيس لجنة فلسطين الخيرية في الهيئة الإسلامية العالمية خلال كلمة مسجلة دعم الهيئة لصمود الشعب الفلسطيني، مشيداً بمشاريع دعم حفظة القرآن كونهم “معولاً تبنى به الأمة”.

وأبدى الجارالله اهتمام الهيئة بمشروع الرضوان لتميزه في الفكرة والأهداف، وقال ” إن المشروع يعمل على عدة مسارات تمثلت بخدمة كتاب الله والتشجيع على حفظه، إضافة للتنمية المجتمعية التي يحققها بربط الفرد المسلم بتعاليم كتاب الله وإعانته على تكوين أسر تطبق تلك التعاليم على حياتها الأسرية”.

كما واعتبر الجار الله أن مشروع الرضوان يمثل دعماً لصمود الشعب الفلسطيني، في ظل المشكلات الاقتصادية التي يمر بها سكان قطاع غزة نتيجة الحصار المفروض عليهم لأكثر من 10 سنوات مضت.

ووجه رئيس لجنة فلسطين شكره لجمعية التيسير للزواج و جمعية الرياض الخيرية على تنفيذهم للمشروع بأعلى درجات الشفافية والدقة، مجدداً تأكيده على دعم الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة.
 وأحيا الفقرات الفنية للحفل فرقة اليرموك للمدائح النبوية، حيث لاقت مدائحهم وتغنيهم بالحافظين تفاعلاً كبيراً من قبل الجمهور.

 وكانت قد أعلنت جمعية التيسير للزواج والتنمية من بداية فبراير انطلاق مشروع الرضوان لتزويج حفظة القرآن والذي امتد لأربع مراحل افتتحت المرحلة الأولى باب التسجيل للراغبين بنيل المنحة يتبعه اجراء مسابقة قرآنية وتم اختيار عدد من الحفاظ ممن توفرت فيهم الشروط ليشاركوا في برنامج تأهيلي يجعلهم قادرين على قيادة اسرهم وتتضمن أمور حياتهم الاجتماعية.

شاهد أيضاً

التيسير للزواج وخدمات الطفولة يختتمان دورة “فقه الصيام” للنساء

اختتمت جمعية التيسير للزواج والتنمية، بالتعاون مع جمعية خدمات الطفولة والأسرة الفلسطينية ورابطة علماء فلسطين ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *